أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

السبت، 6 فبراير، 2010

ورد وَ رؤيا أشبه بحلم



أرتب وردك ,,, وردك الذي جرح أطراف أصابعي . .
أرتبه داخل فازه بيضاء . .
أتمتم " مازال يتذكر ورودي المفضلة " . .
أتامل خاتمك الماسي ,,, أقلبه يميناً شمالاً ,,, أهمس بسري : ماذا فعل ياترى ليسكتني بهذا الخاتم ؟
هل مارس الحب مع جسد عاهرة ؟
أم تقاسم رائحة القهوة وفنجانه مع امرأة حسناء \ طاهرة حدودها طاولة تعتلي أصابعهم العشرة !
أين كانت الفعله ,,, لابد لي أن أقبله . .
" شكراً حبيبي ,,, الخاتم كتير نايس " . .


أراك تقلب موسليني ,,, أراك تقبله ولا تقبله ,,, كـ تلك الليلة التي قبلتني ولم تقبلني بها !
أراك تضمه ,,, كـ تلك الليلة التي ضممت بها جسدي !
أراك تتأمله ,,, كـ تلك الليلة التي تأملت بها جسدي حين أرتديته ! . .


أراك . . ولا أصدق ما أرى ! . .
فـ لتخلد للنوم بسلام فـ أنت مرهق من سفر طويل . .
أهمس لك : " تصبح على خير " . .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق