أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

الخميس، 28 يناير، 2010

جوع وَ موضة صارخه !



جائعة للنوم . . ولا أُشبع جسدي وَ عقلي . .

لا الوسائد المحشوة بالريش ولا الشراشف البيضاء تغريني للنوم !


أزيد جوعي بـ رغبة بلهاء . . رغبة الأستماع لـ أشياء لا أفقه بها كثيراً . .
الشاب عمرو رافق صباحي المغبش بالألم . . حيث جعلته يصدح برأسي الثقيل : " شكوني اللي قال نتلاقى ومن بعد فراقنا . .
كنت نقول محال نلقاك وتلقيني . . ساعه دار الحال وربي وحده رح يجمعنا . . لاقت عيني جمعة عينيا " . .
أقلب الشريط . .
أنتقل لـ أغنية آخرى : " لاتلوموني راني سكران . . نسكر عمري بأيش ننسى هوى . . سهران مايجيني النوم . . كون أسبابي وارديها " . .
أضحك . . وأشعر أنني ألتقط كلمات الأغنية بشكل خاطئ !


أعترف أنني أمتلك مزاجي متقلب بدرجة مخيفه . . مزاجي لاتملكه أنثى بهذه الكرة الأرضية . .
أنني لا أبالغ بمحاسني . . فما أتحدث عنه سيء . . سيء . . سيء . .



هل للرجال رغبة تشبة رغبة الأنثى حين تجوع ؟
سؤالي أحمق بعض الشيء . . ولكنه يراودني دائماً . .
لم أجد رجلاً يتحمل ثرثرتي لـ أصب فوق رأسه أسئلة بحجم السماء و الأرض . .



يواصل عمروا " بعادك علي طول . . تو حتى عمري يكون حداك . . بلابيك نعشق ونبطل . . ندير اللي ندير ما ننساك " . .
أمارس موضتي الجديدة . . أبدل الموسيقى الكلاسيكية بـ أغاني أمازيغية وأخرى بلغات مختلفه . .
كل ما أريده أن تكون كتاباتي غير منظمه . . مملوءة بالعبث \ الفوضى . .


جميل أن تصبح لدينا موضة صارخة . . نستحدثها بـ أنفسنا !
أبحثوا عن موضاتكم التي أستحدثتموها . . ستجدون جنونكم يتربص بها ! . .
موضتي لا فرنسية . . ولا إيطاليه . .
الحقيقة لا أنتمي إلى بلد معين بموضاتها . .
الحقيقة أنني مملكة من الموضات وبـ إمكاني توزيعها على شوارع باريس و مايجاورها . .
الحقيقة أنني لا أحب أن أتبع أشخاص يخربشون فوق أوراق بيضاء . . موقعين أسفلها بعضاً منهم \ أسمهم . .
لا أقتنع بسهولة . . وهذه هي مشكلتي ! . .



مع خالص عناد موسليني . .
وَ مزاجه المتقلب . .


التوقيع \ صاحبة أكبر مزاج متلون . .





ذات مساء وَ بجوار رجل . .

2010 م . .





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق