أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

الأحد، 18 أبريل، 2010

أسرار الجنون



سر أول :

كان هو الوحيد من يقرأني ,,, وكنت مسرورة به....
كان ملء العين والقلب...
كان وما زال يقرأني...


مفخخة بالجنون أنا ,,, وجعي لذيذ ,,, أعشقه...
كل ما أملكهُ جسد خاوِ ,,, وسنارتان مع كرتان من الصوف ,,, أغزل قطعة لم تتكون ملامحها بعد...


سيدة الحلم الأزرق أنا ,,, وهو رجل الملذات الأنيق التي تفوح منه رائحة المشروبات الروحية ...
أشتهي قبلة حمراء منه ,,, ويشتهي صفعة تعلمُ على نصف وجهي ...
ألم أكن لحن بابل الذي راقصك ؟
ألم أكن لغة المطر التي بللتك ؟
ألم أكن شالاً شفافاً يحول يومك العادي إلى عاصمة من الجنون ؟..


داء ودواء أنا ,,, أعالج احتضاري ,,, لا يوجد أمامي سوى مشانق الانتظار...
خصلات الوهم من تطوق عنقي ,,, وهو فجر لا يأتي ...


سأرقص حتى يأتي فجره...
سأرقص يا صاحب الفخامة...
سأرقص حتى أثمل بالدوران ...
وأنت تابع لهوك ,,, وأنا سأكمل رقصتي الكتابية ,,, سأكمل ما بدأت به الخنساء و ماريه وغادة ...
سأكتب يا صديقي الزيتوني ما لم يجرأ السابقين من الشعراء والشاعرات على كتابته....


سر ثاني :

قلبي يرى الأمور بشكل مختلف....
وأيضاً أحبهُ بشكل مختلف...



10 يناير \ 2009 م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق