أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

الأحد، 18 أبريل، 2010

أضواء كره ..!




ضوء أول خافت :

كالطفلة حين أغضب ,,, أنثر الكلمات بوجه من أحب بلا مبالاة....
كالطفلة أقول أكرهك وأنا أحبك...
هكذا غضبي...
وهكذا أنا...

ضوء ثاني خافت :

هذا بوح أعرج
لدقائق مليئة بليل أبكم
لحرب بلا خوذة , بلا ترس...


أكرهك حين تضاجع شفتي
حين تشتهيني
وسقطت أخيراً من فكري
احتسيتُ خمرة النسيان طويلاً
وسقطتٌ أنا في هرطقة وبكاء...
كنت فرحاً وأصبحت ألماً
كنت عيداً وأصبحت مأتماً
ترحل
وتلبسني الحداد....


أكرهك حين أنهكت صبري
وزورت الهوية الشريفة بهوية فاجرة...
قطعت الحبل السري الذي يصل بيننا
أصبحت مخاضاً ميتاً
وأنا أم ثكلى لا تحبل أطفالاً أشقياء...
لا تحبل إلا باليأس ....


أكرهك حين أيقظت شهوة دمية نائمة
وقطعت شرياني الأخضر ....
ما زالت سيجارة الصمت العتيقة بيدي
ما زالت تلوث رائحة عطري \ دمعي...
أيقنت حينها أن مسامات العشق ضيقة جداً
وأنني سوف أعود دمية نائمة
وأنك لن تضاجع شفتي
ولن تنهك صبري...
أيقنت أنني طلسمة من خواء
مكتوبة بعصارة نياشين الغجر
صعبة القراءة
صعبة الانتهاك ....



3 كانون الأول \ 2008 م


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق