أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

الأحد، 18 أبريل، 2010

مطر وَ عشق ..!



إيماني بالمطر كبير ,,, أنتابني غرق هذا الصباح ورقصت رقصة شديدة الحذر ...
مبتلة بالعبق أنا فـ خذ بيدي...


عروس المطر من تراقصك ,,, سوسنة بيضاء...
ويا زهرة التوليب إنحني لهُ وأبقيه في فم المجدلية عالياً...عالياً...عالياً....


لا تقطع الوصل ,,, أكرمني بـ المجيء...
أأنت زائر الليل ؟
أم أنت نسيم الصباح وهدير البوسطة ؟...


قلبي مفتوح على مصراعيه ,,, وشعب الناي الأسمر مازال يترتل ذلك اللحن ...
وأي قدرٍ هو ذلك الذي وضعني أمامهُ ووضعهُ أمامي ؟...
أتراني أحببته كي أتخلص من بقايا حب قديم ,,, أم لأنني أحببت لطفه ...
أم تراه أحبني كي يتخلص من خيبة تلك الشقراء التي مازالت صورتها بعينيه ؟...


لا ,,, لا ,,, أنه فقط يؤمن بالحبر الذي تخطه يداي
لم يحبني قط
أحب مداد قلمي ,,, أنثى الورق ,,, خيال الورق ,,, عشق الورق....


ومازالتُ أستمع لـ فيروز ,,, للمرة العشرون وأكثر " زعلي طول أنا وياه ,,, وسنين بقيت ,,, جرب فيهون أنا انساك,,, ماقدرت انسيت "...



11 يناير \ 2009 م


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق