أهلاً وسهلاً بكم داخل بلاد الرقص وَ المجون
أستمتعوا فـ أن المتع كثيرة هنا !

الثلاثاء، 14 ديسمبر، 2010

صوته كـ مزمار داؤود ..!

.
.
.


أتنفسهُ بعمق . .

يتنفسني بشدة كبيرة . .

قال أنه يعرفني جيداً من نبرة صوتي . . أن كنتُ سعيدة أو تعيسه . . أن كنتُ مرهقة أو ثملة من شدة الأعياء . .

وأقول له أن صوته كـ مزمار داؤود . . يطربني كثيراً . . يجعلني سعيدة . .

ما أشد فرحتي حين أغرق بملذة صوته . .

قال أنني مجنونة جداً وأنه نادم جداً لأنه تأخر بالمجيء إليّ . .

وأقول له أنني كنتُ أنتظره بفارغ الصبر . .

.
.
.
صباحك سكر ياحبيبي . .

9 : 2 ص

19 نوفمبر \ 2010 م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق